قصه سكس تركي مع اجمل رجل ناكني جزء١

انا مطلقة احب الزب و ساحكي عن اجمل رجل ناكني و انا لم اكن اعرفه و لكن جماله و وسامته جعلتني احضره معي الى البيت خصيصا لتذوق زبه و فعلا مثلما كان هو اجمل رجل كان زبه احلى زب يدخل في فرجي و انطلقت قصتي في الطائرة عن طريق الصدفة . في تلك اللحظات التي ركبت الطائرة ابحث عن مقعد وجدت امامي رجل وسيم جميل جدا في الاربعين من عمره او اقل ابيض بعيون زرقاء و ملابس انيقة جدا و كان يبدو انه انسان جاد من خلال ملامحه و انا جلست و تعمدت ترك التنورة تصعد قليلا حتى يظهر فخذي و طوال الرحلة التي استمرت ثلاث ساعات و نصف و انا احاول اغراءه .
  

و كنت احيانا ارفع رجلي ليظهر  اكثر ثم و انا جالسة بجنب اجمل رجل ناكني و احاول اغراءه و اتظاهر اني اريد اخفاء فخذي بتلك التنوةر القصيرة و بقيت اتحرك حتى تاكدت انه ينظر الى فخذي ثم حولت عيني الى زبه و وجدته في فخذه منتصب . و بقيت في كل مرة انظر في عيونه حتى ينظر الي و لما نظر الي تبسمت له و ادركت انه فعلا يريدني و بدانا نتحدث بالانجليزية و هو كان طيب معي و وسيم جدا و بما انني كنت معه لوحدنا فقد حركت شهوته اكثر بلمس يده و التحسس على فخذه ثم تركته يتحسس على فخذي و كنت اسخن بقوة مع اجمل رجل ناكني و احلى عيون رايتها
و لم يخرج زبه في الطائرة و لكنه تركني العب به و اتحسس عليه حتى اضحى زبه كقطعة حديد ثم طلب مني ان اتوقف لانه لا يريد ان يقذف و يبلل ثيابه ويقع في الاحراج و لكن رغم توقفي الا ان زبه بقي واقف و لم يرتخي حتى نزلنا و ذهبت مع اجمل رجل ناكني الىبيتي حيث عزمته على المبيت عندي . و لما دخلنا الى البيت قدمت له بعض الاكل ثم ذهبت الى الحمام و اخذت حمام خفيف و عدت اليه و انا ارتدي فستان نوم شفاف تظهر منه حلمات بزازي و هو وقف مذهول ثم اقتربت منه و هذه المرة اخرجت له زبه الذي محنني و مثلما كان اجمل رجل ناكني وجدت تحت بنطلونه اجمل زب
و كان زبه طويل و منحني قليلا و راسه وردي فاتح و كبير و محلوق و بخصيتين كانهما حبتي بيض و بحلاوة كبيرة كان لساني يلحس الزب و شفاهي تمص و هو ينازع و المحنة جعلت زبه يكب في وجهي خلال اقل من دقيقة و اعجبني المني الذي كان يسيل من الزب . و كان زبه يقذف في وجهي و يكب حليبه و انا ما زلت العب بالزب و متاكدة انه سينيكني نيكة اخرى لان ذلك الزب يجب ان يذوق كسي و يدخل فيه و انا مع اجمل رجل ناكني و احلى جنسي و ساحكي لكم في الجزء القادم كيف ناكني من كسي

2778
-
100%
Rates : 1
%d مدونون معجبون بهذه: