انا قحبه احب الزب

انا جميلة جدا و قحبة احب الزب احب المغامرات الجميلة العابرة و رغم اني امارس بالمال و لكن كثيرا ما وقعت في غرام الرجال مثلما وقع لي ذات مرة مع نسيم الاسمر الذي فتنني حين رايته في الشاطئ و الغريب في الامر اني رايته مع زوجته . و شعرت ان تلك الزوجة كانت محظوظة به و بقيت اتبادل معه النظرات و فهم اني اريده و خلسة عن زوجته تواصل معي و تبادلنا ارقام الهواتف الى ان صرت اتحدث معه و كنت اريد ان انيك معه كانني انتقم من زوجته التي لم اكن حتى اعرفها و كانها عدوتي و زوجها نسيم كان من النوع الذي يثيرني

افهمته اني قحبة احب الزب و
لكل شيء من اجل متعتي الجنسية و اخذني الى مكتبه و عرفت انه يملك مكتب توثيق خاص به  وكانت الساعة السابعة مساءا و فتح المكتب خصيصا من اجلى و انطلقت النيكة الحارة . و لما رايت زب نسيم ادركت اني وقعت على الصيد الذي كنت اتمناه فقد كان زبه الاسمر جميل جدا و فاتن و تركني امص فيه و ارضع رضع ساخن نار ثم لعب بشعري و سخنني و اخبرني انه سيذيقني الزب في الكس و انفرجت رجلاي امام زبه و ادخله بقوة في الكس لينطلق اسخن نيك واحلى جنس و انا اوحوح له و اسخن  واغلي و هو مع المتعة و اللذة و يدرك اني قحبة احب الزب و النيك الساخن

و احسست بتحرك الزب و حواف راسه داخل فرجي و انا اغلي و اصرخ اه ا ها انا قحبة احب الزب اه اه نيكني ادخل زبك في كسي اكمل هكذا و اتحرك و اغلي بالشهوة و اللذة تكبر و تزيد و انا احس بالزب الكبير الجميل الذي يملا كسي يتحرك . و سخن نسيم و هو ما زال ينيكني و يدخل لي الزب بقوة في الكس و الحرارة الجنسية تزداد و المتعة جميلة خاصة لما يمص لي اثدائي و يرضع و اعجبني في النيك كثيرا رغم انه يبدو هادء و خجول و اشبعني بالزب في ذلك اليوم رغم اني قحبة احب الزب و لا اشبع منه و تركني ادور عدة مرات  وقلبني على وضعيات نيك كنت احس اني امارسها لاول مرة في حياتي

و لما وصل نسيم الى مرحلة القذف وضع في فمي ذلك الزب الجميل الكبير و بدا يكب منه الحليب و هو يصرخ بحرارة جميلة و مؤثرة جدا و زبه كان يقذف و يدفع احلى لبن و اسخن مني رايته في حياتي و انا الحس له حليبه و منيه الساخن المتدفق في وجهي . و ما اجمل طعم المني الساخن خاصة حين يكون من رجل متزوج و نياك و يمارس معي الجنس و هو يعلم اني قحبة احب الزب و نياكة و مع ذلك كنت متجاوبة معه و اعيش احلى جنس و اسخن نيك

3647
-
100%
Rates : 1
%d مدونون معجبون بهذه: